ما هي فوائد المشروم؟ 20 فائدة تزيد الإقبال على مشروع إنتاج الفطر

0

ما هي فوائد المشروم؟ وما سبب الإقبال على مشروع إنتاج الفطر

نتناول في السطور القليلة القادمة معلومات عامة عن مشروع زراعة الفطر وفوائد المشروم الغذائية.

ما هي فوائد المشروم؟

  1.  فطر عِيش الغراب Mushroom يحتوي على نسبة عالية جدًا من البروتينات التي تدخل في بناء جسم الإنسان بنسبة قد تصل إلى أربعين في المائة، ومع تفشي الأوبئة التي تصيب اللحوم البيضاء والحمراء_ كان فطر عيش الغراب هو البديل الصحي لمصدر البروتينات للجسم.
  2. فطر عيش الغراب “المشروم” من المحاصيل البستانية المهمة، والتي يزداد الطلب عليها باستمرار، ويصل حجم التعامل التجاري فيه حوالي 15 مليار دولار سنويًا، وهو من النباتات عالية القيمة الغذائية، ويحوي نسبة كبيرة من البروتين، والفيتامينات، والأملاح المعدنية، والكالسيوم، والحديد، والأحماض.
  3. المشروم له أهمية كبيرة في علاج السمنة وتصلب الشرايين والسكري وفقر الدم وارتفاع ضغط الدم.
  4. تناول الأطعمة الغنية بالنحاس مثل فطر عيش الغراب(المشروم) يساعد على استعادة أداء القلب الطبيعي في حالات الإصابة بتضخم القلب.
  5. حمض الفوليك الموجود في الفطر يساعد في علاج الأنيميا (فقر الدم).
  6. أثبتت الدراسات أن تناول حساء المشروم بانتظام يعالج أمراض التهابات القولون والتقرحات التي تصيب الغشاء المخاطي للجهاز الهضمي؛ نظرا لاحتوائه على الإنزيمات الهاضمة مثل البيبسين والتربسين حيث يعملان على سرعة الهضم.
  7. يعمل المشروم كعلاج وقائي ضد السرطان حيث يحتوى على مواد مانعة للسرطان، أيضًا يعالج المشروم مرض السكرى باعتبار أن الفطر غنى جدا بالبروتين، وفقير جدا بالسكريات فيستطيع المصابون بالسكرى تناوله دون أي مشاكل وباعتباره فقيرًا بالكولسترول وبالسكر أيضًا فيستطيع تناوله مرضى السمنة ممن يعانون من الوزن الزائد دون أن يعانوا من مشكلة الريجيم ومتاعبه.

ما هي فوائد المشروم من حيث القيمة الغذائية؟

  • فطر المشروم يحتوي على معظم المواد الغذائية كالبروتينات اللازمة لنمو أنسجة الجسم، وتعويض التالف منها وهي ضرورية لنمو الأطفال وللحفاظ على صحة الأم اثناء فترة الحمل وكذلك يحتوى على الدهون التي تعتبر بمثابة الطاقة في الجسم.
  • تحتوي ثمار المشروم أيضًا على أحماض دهنية غير مشبعة ولكنها لا تعمل على زيادة الكولسترول في الدم والكربوهيدرات الذي يحتاجه الجسم كمصدر ثابت للطاقة.
  • فطر عيش الغراب له مذاق رائع وشهي ويدخل في مكونات طهي أكلات ووجبات كثيرة وتستعين به القرى السياحية والفنادق كمكون أساسي للوجبات العالمية التي يتم تقديمها هناك.
  • ما يتلف من إنتاج فطر عيش الغراب يتم استخدامه كعلف الحيوانات بخلطه ببعض الطعام المخصص لها.

ما هو المشروم المستخدم كغذاء للإنسان؟

المشروم عبارة عن فطر، وتصنيف مملكته منفصل تمامًا عن النبات والحيوان؛ كونه لا يحتوي على مادة الكلوروفيل التي يستخدمها النبات في عملية التمثيل الغذائي، ولذلك يعتبر عيش الغراب من “المترممات” والمترممات تعيش على “تحلل الكائنات الميتة”.

عيش الغراب يتكون من جسم يُطلق عليه اسم “الميسيليوم”، وثمرته تحتوي على بذور يطلق عليها اسم “حويصلات”، ويعمل الميسيليوم على تخزين كلا من المركبات والمواد الغذائية التي تنتج فيما بعد ثمرة عيش الغراب.

أسباب الإقبال على مشروع زراعة الفطر

  • زراعة المشروم (فطر عيش الغراب) واحدة من أكثر المشاريع الصغيرة ربحًا، وأقلها تكلفة في وطننا العربي، حيث أن مشروع فطر عيش الغراب يناسب الأشخاص محدودي الدخل؛ فلا هو يحتاج إلى رأس مال كبير أو مكان واسع ولكن يمكن تنفيذه في إحدى حجرات المنزل بسهولة تامة وبرأس مال قليل.
  • المشروم هام جدًا في تسميد الأرض عندما يتم مزجه مع الفضلات الناتجة عن الحيوانات، وفي صناعة الكمبوست، لكل هذا يعد مشروع فطر عيش الغراب من أنجح المشاريع في الوقت الحالي.
  • يحتوي المشروم على الأحماض الأمينية التي يحتاج إليها جسم الإنسان بشكل أساسي، كما يحتوي على فيتامينات B وC وD،  أملاح معدنية، البوتاسيوم، الفوسفور، الماغنسيوم، الحديد، النحاس، فيتامينات، أحماض هامة مثل حمض الفوليك، بروتين بنسبة تصل إلى 3,5% حينما يكون طازج، وترتفع نسبة البروتين إلى 35% حينما يكون المشروم جاف، خالي من الكوليسترول.
  • كان المشروم مصنفًا من ضمن الأطعمة الفاخرة مثل اللحوم، ولكن بعد أن ارتفعت أسعار اللحوم أصبح مندرج في قائمة الوجبات الخاصة بالطبقات الفقيرة، رغم أنه بديل للبروتين الحيواني، وبذلك يمكن لعيش الغراب أن يتحول إلى غذاء شعبي، وذلك لن يحدث إلا بتوعية الناس بفائدته الغذائية ومميزاته.

ما هي فوائد المشروم البيئية؟

  • المشروم يعمل حماية البيئة من التلوث، وذلك لأن زراعة عيش الغراب يقوم على استخدام مخلفات زراعية.
  • إنتاج أعلاف للمواشي مما يتبقى من إنتاج عيش الغراب من حراشيف وأجزاء لا تؤكل، ويتميز هذا العلف برخص ثمنه وارتفاع قيمته الغذائية.
  • إنتاج سماد عضوي رخيص من بقايا البيئة التي كان ينمو عليها عيش الغراب.
  • توفير بديل نباتي موثوق للبروتين الحيواني وبأسعار منخفضة.
  • المساهمة في علاج الكثير من الأمراض، وبالتالي تحسين المستوى الصحي لجموع مستخدميه.
  • توفير فرص عمل للشباب وربات البيوت، لتحسين مستوى الدخل والمعيشة، والمساهمة في تقليل البطالة.
  • المساهمة في زيادة الدخل القومي؛ نتيجة القيمة المضافة الناتجة عن كل الاستخدامات السابقة.

في مقال مشروع زراعة الفطر من الصفر أوردنا حساب التكاليف والأرباح وتناول المقال كذلك النقاط التالية:

  • مشروع زراعة الفطر
  • معلومات عامة عن مشروع زراعة الفطر
  • مميزات مشروع زراعة الفطر
  • مراحل تأسيس مشروع زراعة الفطر
  • عوامل نجاح مشروع زراعة الفطر
  • طرق تنفيذ مشروع زراعة الفطر
  • توفير تقاوي فطر عِيش الغراب (المشروم)
  • طرق حفظ وتعبئة المشروم
  • تسويق مشروع زراعة الفطر
  • ملحوظات حول مشروع زراعة الفطر
  • أرباح مشروع زراعة الفطر
Leave a comment