مشاريع انتاج العسل في السعودية ودعم الحكومة للمشاريع

0

مشاريع انتاج العسل في السعودية ودعم الحكومة للمشاريع

تحدثنا عن الفرص الاستثمارية التي تدعمها الحكومة السعودية لتطوير المجال الزراعي حيث وضح الموقع الرسمي لوزارة الزراعة السعودية عبر منصة زراعي الإلكترونية هذه الفرص.

نحن تناولنا بالشرح والتفصيل عدد من هذه المشاريع المدعومة في سبيل تطوير الزراعة في السعودية حيث تكلمنا عن إنتاج التمور وزراعة الورد الطائفي وفرص الاستزراع المائي لإنتاج الأسماك.

أما اليوم فخصصناه للحديث عن مشاريع انتاج العسل في السعودية وتربية النحل وإنشاء المناحل كما سنذكر العديد من النماذج عن الفرص المشمولة في الدعم، لنبدأ.

مشاريع انتاج العسل في السعودية

قبل سرد مقترحات المشاريع دعونا نتعرف أولًا على سبب دعم الحكومة لمشاريع صناعة وإنتاج العسل:

  • تقليل الاستيراد من الخارج.
  • توفير فرص عمل للشباب السعودي ودمجهم في المجال الزراعي.
  • رفع معدل الإنتاج المحلي.

أما الأنشطة المتاحة فهي كالتالي:

  • مشاريع إنتاج عسل النحل وبقية منتجات النحل.
  • إنشاء مختبرات لتحليل جودة العسل.
  • مختبرات لتشخيص أمراض وآفات النحل.
  • إقامة مشاريع لتربية ملكات النحل وإنتاج الطرود بدلًا من آلاف الطرود التي يتم استيرادها سنويًا.
  • مشروع يقوم على تصنيع الخلايا والأدوات المستخدمة.
  • إقامة مشروع يهدف لتسويق منتجات النحل.
  • إقامة مشروع لإنتاج المواد التجميلية أو الطبية المستخلصة من منتجات النحل.
  • مشاريع تقوم على فرز وتعبئة العسل أو أيًا من منتجات النحل.

الجهات الرسمية الداعمة في مشاريع انتاج العسل في السعودية

والآن جاء دور سرد الجهات الحكومية الرسمية التي يتم الاعتماد عليها في دعم المشروع، وهي:

  • الوزارات المختصة.
  • الهيئة العامة للاستثمار.
  • مراكز الأبحاث.
  • صندوق التنمية الزراعية.
  • الجمعيات التعاونية المتخصصة.
  • الجامعات السعودية.
  • الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.
  • صندوق التنمية الصناعية.

تحديات قطاع إنتاج العسل في السعودية

ربما كانت مشاريع انتاج العسل في السعودية مدعومة ولكن تواجه هذه الصناعة عددًا من التحديات نذكر منها:

  • الاستيراد بنسب عالية وجودة المنتج المستورد.
  • انتشار أمراض وآفات النحل والعسل.
  • انتشار استخدام المبيدات الزراعية.
  • تراجع معدل الأمطار.
  • عدم ملاءمة الظروف البيئية.

نبذة عن إنتاج العسل في السعودية

  • تربية النحل هو النشاط المتميز في الجنوب حتى الشمال بامتداد جبال السروات.
  • تعتمد مشاريع تربية النحل بنسبة كبيرة على الكوادر المستقدمة من خارج المملكة.
  • هناك سعي دائم لرفع جودة الإنتاج المحلي لمنافسة المنتج المستورد.
  • يتم استغلال التنوع والتغير المناخي على مدار العام في المملكة لإقامة مشاريع انتاج العسل.
  • محاولة إيقاف استيراد الطرود أو تقليلها.
  • يعتبر دعم مشاريع انتاج العسل في السعودية عامل من عوامل زيادة نسبة التوطين عندما تقام المشاريع بأيدي عاملة سعودية.

الواقع الحالي لصناعة العسل في السعودية

  • أثرت جائحة كوفيد 19 بالسلب على مجال صناعة النحل في العالم أجمع وكذلك في السعودية.
  • شاركت المملكة العربية السعودية في يوم النحل العالمي الموافق 20 مايو لإيمانها بأهمية إيجاد الحلول ضد تهديدات الفيروس ضد الأمن الغذائي.
  • تقيم المملكة مبادرات عديدة للتشجيع على اتباع الطرق الحديثة في تربية النحل بل خصصت إدارة مختصة لهذا الشأن تحت مسمى إدارة المناحل وإنتاج العسل.
  • وضع الخطط المدروسة لتحسين كفاءة السلالات المحلية والحفاظ عليها.
  • إقامة دورات تدريبية وورش عمل وندوات لإرشاد النحالين والعاملين في القطاع.
  • تنتج المملكة 5 آلاف طن من العسل كل عام.
  • وتنتج منطقة الباحة في الجنوب لوحدها 800 طن من العسل سنويًا وتتميز الباحة بأنها من أقدم المناطق المنتجة للعسل حيث عمل بالنحالة قدماء أهل المنطقة.
  • تساعد المقومات الطبيعية للباحة في تسهيل تربية النحل وإقامة مشاريع إنتاج العسل.
  • يقام في منطقة الباحة مهرجان العسل الدولي كل عام وتعرض فيه أجود أنواع العسل التي تنتجها المنطقة مثل:
      • السدرة.
      • الضهيان.
      • المجرى.
Leave a comment