كيف تصبح مليونير من الزراعة

0

كيف تصبح مليونير من الزراعة؟ هل يبدو  العنوان مثل غيره من العناوين الرنانة، والكلام النظري التحفيزي الذي لا يعد سوى مقالًا ضمن آلاف المقالات التي تمني قارئها بأن صناعة الملايين بالأمر السهل؟

فما بالك عزيزي القارئ إن كانت الوصول إلى المليون الأول من صناعة الزراعة والمشاريع الزراعية!

المشاريع الزراعية التي إذا ما تطرقت لأخبارها عبر وسائل التواصل أو المواقع الإخبارية تجد بكاءً وعويلًا وخسارات فادحة للمزارعين.

وأسعار مستلزمات الإنتاج الزراعي والأعلاف في ارتفاع مستمر، ناهيك عن الأمراض والآفات وتكاليف العلاجات، وأخيرًا تحكم وتأثير العوامل الجوية، وتقلبات المناخ في الإنتاج الزراعي، وكم المخاطر التي يحويها المجال الزراعي واستثماراته بشكلٍ عام.

رغم كل ما تقدم من سلبيات المشاريع الزراعية، إلا أنها الأفضل والأضمن والأبقى والأكثر أمانًا من بين طرق الاستثمار المختلفة،.

المشاريع الزراعية هي الطريقة الأكثر منطقية وواقعية لتحقيق المليون الأول عزيزي القارئ، كما أن أرباحها تتعدى الأرقام المادية، والأمر أكثر من مجرد استثمار أو مشروع زراعي مربح، وسأخبرك كيف يمكن ذلك، لنبدأ.

مميزات المشاريع الزراعية عن غيرها من طرق الاستثمار

الفئات التي تفكر في الاستثمار الزراعي تمتلك رأس المال سواء كان مغتربا لديه مبلغا يود استثماره والعودة لوطنه، أو مزارعا لديه أصول ثابتة متمثلة في الأرض والمعدات والأدوات الزراعية ويرغب في تحقيق أقصي استفادة منها، أومن لديه بعض المدخرات ويرغب في استثمارها كي تدر عليه ربح بدلا من انخفاض قيمتها مع مرور السنوات بفعل التضخم وزيادة الأسعار وضعف القوة الشرائية لأمواله.

وجميع الفئات الباحثة عن الاستثمار عن الزراعي العامل المشترك بينهم هو رغبتهم في العمل والإنتاج واكتساب الرزق الحلال، والبعد عن الفوائد الربوية في البنوك، وامتلاك مشروعا ملموسا وليس وهميا، أو يستدعي الوساطة والشراكة وغيرها من طرق الاستثمار، وعليه فإن للاستثمار الزراعي والمشاريع الزراعية مميزات متفردة عن غيرها من طرق الاستثمار.

مميزات المشاريع الزراعية

  • مقارنة بمشاريع التداول والمضاربة، والتسويق الهرمي، وشركات توظيف الأموال، واستحالة معرفة الشركات الجادة من شركات النصب.

فالمشاريع الزراعية هي المشاريع الأضمن والأكثر ثقة وواقعية، مشروعك قائم أمام عينيك وتديره بنفسك.

  • مقارنة بفوائد البنوك وشبهات الربا، يمكن لمشروع زراعي ناجح أن يحقق أرباح في عام واحد يفوق أرباح البنوك لنفس المبلغ المستثمر لسنوات.
  • أقل مشروع زراعي سيتطلب توظيف عامل أو اثنين، وكل عامل يعني بيتًا وأسرة، سيجعل الله مشروعك سببًا في كسبهم ما يعيلهم ويعيل أسرهم، وذلك من مسببات البركة والتوفيق من الله.
  • مقارنة بالمشاريع التي لا يمكن أبدًا تنفيذها إلا برأس مال كبير والكثير الكثير من التراخيص مثل معرض للسيارات، معرضًا للأجهزة الكهربائية، معرض للسيراميك، شراء العقارات، مقهى أو مطعم في منطقة حيوية، مصنع صغير.

تتميز المشاريع الزراعية في تلك النقطة بإمكانية استئجار كل شيء بداية من الأرض التي سيقام عليها المشروع وحتى الأدوات والمعدات وصولًا إلى العمالة الموسمية التي متى احتجت اليها ستجدها.

ومن مميزات المشاريع الزراعية:

  • مرونة تفوق أي استثمار آخر وليس في حجم رأس المال المطلوب لبدء المشروع، بل أيضًا في التحكم في مدة دورة الإنتاج وتحقيق العائد.

حيث يمكنك استهداف دخل شهري وربع سنوي ونصف سنوي وسنوي وحتى كل خمس سنوات، وعشر سنوات.

  • على سبيل المثال:
      • تربية دجاج التسمين.
      • زراعة الخس ومحاصيل الخضر الورقية تحتاج من 35 يوم إلى 45 يومًا للحصاد.
      • زراعة الفاصوليا أو البقوليات أو الحبوب تحتاج 3 شهور للحصاد.
      • تربية الماعز تحتاج 8 شهور للحصول على دورة إنتاج.
      • استزراع الأسماك من 5_ 6 شهور.
      • الموز سنويًا، أشجار الفاكهة تعطي محصولًا تجاريًا من السنة الثالثة وبعضها من السنة الخامسة.
      • الأشجار الخشبية بداية من 6_ 10 سنوات ..وهكذا.
  • وليس فقط المرونة في إمكانية تحقيق دخل بفترات زمنية مختلفة، بل هناك مشاريع تعطي محصولًا بصورة متجددة يوميًا أو مرتين أسبوعيًا مثل:
      • الدجاج البياض.
      • الماعز والأبقار الحلابة.
      • الخضروات مثل الكوسة والقرعيات.
      • محاصيل الأعلاف مثل البرسيم الحجازي.
  • قديمًا كان المناخ وقلة المساحة المتاحة وارتفاع أسعار الأراضي من أكبر وأهم عوائق الاستثمار الزراعي، لكن الأمر مختلف كليًا الآن.
  • الزراعة الرأسية والمزارع المجهزة بإمكانها تحقيق إنتاج زراعي أضعاف أضعاف الزراعة المكشوفة، وفي أقل مساحة ممكنة وأصبحت تسمى مصانع زراعية وليست مزارع.

وبحكم كون تلك المصانع سواءً كانت مزرعة رأسية لإنتاج الخضر أو مزرعة تربية أغنام وماعز كونها محكمة الغلق وقائمة على التكنولوجيا الحديثة أصبح التحكم في كل عوامل الإنتاج ممكنًا.

فلم يعد للمناخ والظروف الجوية تأثيرًا أو مخاطرة كبيرة عند إقامة مشروع زراعي، لكن فقط لإقامة أمثال تلك المزارع والاعتماد على تلك التكنولوجيا تحتاج لرأس مال مرتفع مقارنة بالزراعة المكشوفة.

لكن جعل الأمر وسطًا واستغلال الظروف المناخية الملائمة وتوفير حماية كدعم وتأمين فقط بمنشآت مجهزة ومصممة لمزرعتك سيقلل التكلفة.

  • أخيرًا المشاريع الزراعية وروادها، لن تراهم ولن تعرفهم إلا عند التعرض للخسارة والبكاء والنحيب، ولكن عند الربح لن تسمع صوتًا لأحدهم يقول لقد ربحت كذا وكذا.

فقط كن ذكيًا وطبق العلم والعمل الجاد وادرس السوق جيدًا، وقم بتغطية كل الثغرات ومسببات الخسارة، بالعمل على تقليل الفاقد من محصولك.

احرص على اتباع وتطبيق كل إجراءات العناية التي تجنبك الإنفاق في العلاجات ومقاومة الآفات والأمراض، كذلك كن مسوقًا مبتكراً.

نصائح لنجاح المشاريع الزراعية:

  • اصنع لنفسك قنوات تسويقية، كذلك اقتنص واستهدف الفترات التي يكون فيها لمحصولك قيمة، على سبيل المثال:
      • العروة الشتوية في الفاصوليا الجافة تعطي إنتاجًا جيدًا، توفير مكان مجهز للتخزين والبيع وقت ارتفاع الطلب على التصدير سيحقق لك ربحًا مضاعفًا، كذلك سيغطي تكاليف التخزين.
      • تربية الماعز والخراف للتسمين واستهداف بيع المحصول وقت ذروة الطلب عليها في مواسم الأعياد وخصوصًا عيد الأضحى، سيحقق ربحًا جيدًا.
      • استهداف دورة تسمين الدجاج وامتلاك محصول طوال شهر رمضان سيحقق أيضًا عائدًا جيدًا يغطي أي خسارة طوال العام.
  • نجاح المشروعات الزراعية لا يتوقف فقط على بذل المجهود العضلي والفني وإنتاج المحاصيل الجيدة كمًا ونوعًا، بل مشاريع تحتاج لذكاء واستهداف واقتناص فرص إنتاجية وسعرية وتسويقية، مبنية على الخبرة ودراسة السوق والمنطقة والسلوك الثقافي والاستهلاكي للمجتمع المحيط بمشروعك، المشاريع الزراعية لا تنجح أبدًا بضربات الحظ أو الفهلوة والتقليد.
  • خبراء البزنس والاقتصاد ورواد الأعمال الناجحين يقولون لاتضع البيض في سلة واحدة، ما بالك بمجال الاستثمار فيه يتيح لك آلاف السلات ما بين مدخول شهري ومدخول نصف سنوي وسنوي وما بين إنتاج نباتي وإنتاج حيواني، وإنتاج أسمدة عضوية وعسل النحل وبيض وأعلاف وألياف ومئات المواد الخام التي تدخل في كل الصناعات الغذائية وغير الغذائية.
  • كل غرس أو نبتة أو طائر أو حيوان ستقوم بتربيته، هو عمارة للأرض، وحفظًا للبيئة، وعودة للنظام الحيوي وضخ الأوكسجين في الحياة وإنتاج أخصب الأسمدة العضوية التي تعيد للأرض حيويتها.

وكم من أفواه ستتغذى على ما تنتجه، ناهيك عن كون تلك المخلوقات أمم أمثالكم تسبح الله وتعبده، تخيل كم عملًا صالحًا ستؤجر عليه، بالإضافة للربح المادي عند إقامة مشروعٍ زراعي  إذا ما أخلصت النية لله في كل فعل وكل عمل تقوم به.

كيف تصبح مليونير من الزراعة

صناعة أول مليون من المشاريع الزراعية

ربما هو محور مقالنا اليوم، كيفية صناعة المليون الأول من الزراعة، وهل يمكن أصلًا تحقيقه؟ كان لابد من التطرق لمميزات المشاريع الزراعية أولًا، حتى تكون الصورة أقرب، والآن بعض الأمثلة لتحقيق مليون جنيه من الزراعة.

المثال الأول: كيفية تحقيق المليون جنيه من مشروع زراعي

مشروع تربية الأغنام والماعز

نقلًا عن بعض مواقع الأخبار الرسمية عن أسعار الأضاحي موسم عيد الأضحى 2021.

نشر في جريدة المال قبيل عيد الأضحى بتاريخ 11 يوليو 2021:

أسعار الخراف:

طبقًا للتجار فإن أسعار الخراف الحية تراوحت من (63 إلى 65 جنيها للكيلو) بحسب الجودة والمنطقة لدى التجار وملاك الشودار ويبلغ سعر الرأس الواحد لوزن 75 كجم بين (4725 جنيها و4875 جنيهًا).

بينما تسجل أسعار الخراف في وزارة الزراعة (4500 جنيه) لذات الوزن بحيث ينخفض فيها السعر إلى 60 جنيها للكيلو القائم.

أسعار الماعز:

وأكد عدد من التجار لجريدة المال أن أسعار الماعز لا تزال مرتفعة مقارنة بالأنواع الأخرى في السوق، ويسجل سعر الكيلو 70 جنيها، ليصل (سعر التيس الذكر بوزن 50 كجم 3500جنيه)، (ووزن 60 كجم بـ 4200 جنيه) و(الإناث وزن 40 كجم 2800 جنيه للرأس).

نشر في المصري اليوم قبيل عيد الأضحى:

ما هو سعر الكيلو القائم أو الحى العجول الجاموسي؟
تراوح سعر الكيلو العجول الجاموسي بين (52 – 54 جنيهًا، ومتوسط الوزن 350 – 750 كجم).

كم سعر الكيلو العجول البقري؟

يتراوح سعر الكيلو بين (57 – 60 جنيهًا، متوسط الوزن 280- 750 كجم).

وكم أسعار الخرفان؟

يتراوح بين (63 – 65 جنيهًا للكيلو، ومتوسط وزن الواحد 40 – 75 كجم).

وماذا عن أسعار الماعز أو الجديان؟

يتراوح سعر الكيلو بين (68 – 70 جنيها للكيلو، ومتوسط وزن بين 30-50 كجم).

نقلا عن الجريدة العقارية لنفس السوم قبيل عيد الأضحى:

أسعار الجديان في مصر 2021

سعر الجدي من (1900 جنيه وحتى 4700 جنيه).

سعر النعجة  تبدأ من (1800 جنيه وحتى 3800 جنيه).

يتراوح سعر الخروف من (3800 جنيه وحتى 7,700 جنيه).

والعجل  سعره حسب الوزن يبدأ من (19000 جنيه وحتى 65000 جنيه).

ماذا نستنتج مما سبق من دراسة السوق لتلك الفترة بالتحديد قبيل عيد الأضحى؟

  • متوسط سعر الماعز من 2500 _4500 جنيه.
  • متوسط سعر الخراف من 3000_ 4800 جنيه.

ولنأخذ الحد الأدنى وأقل منه بكثير وأيضًا رقمًا موحدًا للماعز والأغنام وليكن 2000 جنيه للرأس وهو الوزن والسعر الذي يمكن الوصول إليه في أقل من عام تسمين وتربية مركزة.

كم رأس تحتاج لتحقيق مليون جنيه ؟

1000000÷2000= 500 رأس من الأغنام والماعز

كيف يمكن تجميع قطيع من 500 رأس؟
  • شراء أمهات عشار من النوعين ربما ترزق بتوائم سيتضاعف قطيعك عددًا.
  • استغلال وقت انخفاض الأسعار وشراء رؤوس صغيرة من الماعز والأغنام للتسمين مباشرة.
  • بعد الولادة الأولى للأم وفي أقل من عام ستصبح الأم عشارًا وخلفتها أيضًا من الإناث ستصبح عشار.
  • إذن الموضوع أشبه بمتوالية هندسية وتكبير حجم القطيع ليس بالأمر المستحيل، فقط تحتاج للبدء.

لنفترض أن التكاليف إجمالًا تعادل نصف مبلغ البيع أو حتى ثلثيه، إذن ما المشكلة من تحقيق أول مليون على ثلاث سنوات، وامتلاك أصول ستضاعف أرباحها عام بعد عام.

وقد تناولنا من قبل مشروع تربية الماعز بالتفصيل، وكذلك مميزات وعيوب إقامة مشروع زراعي، وأيضًا مبادئ إقامة مشروع زراعي ناجح.

المثال الثاني: كيف تصبح مليونير من الزراعة

مشروع زراعة محاصيل الحبوب والبقول 

نقلًا عن أحد الصحف القومية المصرية

“ارتفعت أسعار الفاصوليا بنحو 8 آلاف جنيه في الطن الواحد ليصل الطن إلى 24 ألف جنيه بدلًا من 16 ألف، بعد أقل من شهرين من استثنائها من قرار حظر التصدير الصادر في يونيو 2021 الماضي”.

وأصدرت وزيرة التجارة والصناعة قرارًا بوقف تصدير جميع أصناف البقوليات لمدة 3 أشهر اعتباراً من تاريخ نشر القرار بالوقائع المصرية في مارس الماضي، تلاها بعد ذلك قرار جديد باستمرار وقف تصدير البقوليات من صنفي الفول والعدس فقط لمدة 3 أشهر اعتباراً من تاريخ صدور القرار يونيو الماضي.

وقال مجدى الوليلي، رئيس شركة الوليلي للحاصلات الزراعية، إن ارتفاع طلبات التصدير على الفاصوليا وصل بالكيلو إلى 24 جنيهًا، وأصبحت اللوبيا هي البديل للمستهلك بالسوق المحلية بعد جنون أسعار الفاصوليا.

ماذا نستنتج مما سبق؟

  • تزرع الفاصوليا البيضاء الجافة في عروتين مدة كل عروة 90 يوم.
  • سعر طن الفاصوليا البيضاء الجافة من 10 _ 24 ألف جنيه وقت التصدير وارتفاع الطلب عليها.
  • إنتاجية فدان الفاصوليا 1400_ 1600 كجم.

إذن كم طنا تحتاج لتحقيق المليون جنيه، باعتبار أن الحد الأدنى للسعر 10 آلاف جنيه.

1000000÷ 10000= 100 طن من الفاصوليا الجافة.

يمكن تجميع المائة طن ما بين الزراعة وما بين الشراء من المزارعين والتخزين ثم البيع أوقات ارتفاع الأسعار والطلب، وأيضًا بعد امتلاك مستودعات الفرز والتخزين كأصول  والبراعة في زراعة مساحات كبيرة.

ستتضاعف الأرباح، وتنخفض التكاليف بحكم قوانين كبر السعة الإنتاجية المعروفة اقتصاديًا.

وهكذا فإن:

المثالين السابقين ليس حصرًا واقتصارًا للمشاريع الزراعية المربحة التي يمكن الاستثمار فيها وتحقيق الملايين حتى بالحد الأدنى للأسعار.

لم نذكر مثلًا جدوي زراعة فدان من الموز، أو فدان من الفول البلدي، العدس، الحمص، الكرنب، الخس، تسمين العجول، زراعة الفطر، استنبات الشعير، إنتاج الكمبوست.

ولم نذكر تربية وتسمين الدجاج، زراعة القمح، تربية الأرانب، زراعة الفراولة، زراعة العنب، زراعة الأشجار الخشبية، زراعة النباتات الطبية والعطرية، زراعة عباد الشمس.

لم نتطرق إلى إنتاج الفيرمي كمبوست، تربية السمان، زراعة فدان من البامية، زراعة فدان من الكوسة، زراعة فدان من البصل، زراعة فدان طماطم، زراعة النخيل.

لم نتكلم عن استزراع الجمبري والذي يصل سعر الكيلو منه إلى 300 جنيه مصري، وغيرها المئات من المشاريع الزراعية.

كيف تصبح مليونير من الزراعة في نقاط

  • لا تحكم على الاستثمار الزراعي من بكاء وعويل الخسارات، لأنه عند الربح لن يقول أحدهم لقد ربحت.
  • إياك أن تتبع سياسة القطيع ترتفع أسعار الطماطم نزرع جميعًا طماطم فتتكدس الأسواق وتنخفض الأسعار.
  • لا تنفق الكثير من المال لتربية دورة دجاج تسمين وتجود بأجود سلالات الكتاكيت وأفضل الأعلاف وتهمل الأمن الحيوي فتخسر كل ما أنفقت.
  • لا يعيقك عدم توفر المساحة أو ارتفاع أسعار الأراضي استأجر، واعتمد على التوسع الرأسي واستغل الوسطية بين المناخ الجيد وتكنولوجيا الزراعة الحديثة.
  • لن يمنعك أحد من البدء بتربية 100 دجاجة، و5 رؤوس من الأغنام والماعز، أو زراعة قيراطًا واحدًا من الفاصوليا، أو إنشاء حوضًا واحدًا لاستزراع الجمبري، أو غرفة صغيرة لاستنبات الشعير أو زراعة الفطر لاكتساب الخبرة الفنية الكافية ولن تخسر الكثير لا من المال ولا الوقت لتعلم ذلك يكفيك دورة إنتاجية واحدة.
  • إذا ما قررت الدخول لمجال الاستثمار الزراعي، فكن اقتصاديًا مسوقًا خبيرًا في دراسة السوق واقتناص الفرص، ولا تجعل كل اهتمامك بإتقان العمليات الفنية.
  • يمكنك توظيف مهندس زراعي للإشراف على الأمور الفنية، والتفرغ والإبداع للتفكير كرجل أعمال اقتصادي، فالمعرفة هي أقوى سلاح لجعل أي مستحيل ممكنًا.
Leave a comment