خطوات تعليم الزراعة للاطفال بالتفصيل – أسهل نبتة نبدأ بها

0

خطوات تعليم الزراعة للاطفال، لا يقصد بها بحال من الأحوال الحصول على الثمار الزراعية، بقدر ما يعنينا منها الحصول على نشء سويّ قادرٍ على تحمل المسؤولية والاعتماد على النفس.

قد يبدو الأمر غريبًا لأن ثقافة تعليم الأطفال فنون الزراعة هي ثقافة غير منتشرة في وطننا العربي وللأسف الشديد، هذا بالطبع غير نظرة وجهاء القوم إلى الزراعة على أنها تأخرٌ وتراجع.

فينشأ الطفل منهم وهو ابن شهور وأصابعه تعرف طريقها جيدًا على الشاشات الذكية، وتتناسى الأسرة أضرارها على الصحة العقلية والنفسية والجسمانية للطفل.

خطوات تعليم الزراعة للاطفال

سنوجه حديثنا اليوم للوالدين معًا على اعتبار أن التربية مسؤولية مشتركة، وتعليم الطفل فن الزراعة ومشاركته إياها هو أحد أدوات التربية التي تختصر الكثير من الكلام.

لماذا نعلم الأطفال الزراعة

حتى نتمكن من تخيل الأمر وحصر فوائده، دعونا نتخيل الرحلة من بدايتها:

  • مبدئيًا وقبل أي فائدة أخرى، فإن الزراعة باب واسع من أبواب التأمل في بديع صنع الله، كيف من بين حبات التراب يخرج لنا نباتًا حلو الطعم مثل الموز، وآخر حار مثل الفلفل، كيف الطماطم لونها أحمر والخيار أخضر، كيف أن لون الثمرة يتغير بمرور مراحل نضجها وقس على ذلك.
  • شراء البذور يمكن أن نعلم الطفل خلالها مهارة أخذ القرار، فيمكننا أن نعرض صور بعض النباتات التي يمكن للطفل الاختيار من بينها وهو يقرر ماذا يريد أن يزرع، وندع كل طفل يختار بذوره التي يريد.
  • مرحلة تجهيز التربة وإعدادها قبل الغرس تعلم الطفل إتقان العمل والتخطيط الجيد للمستقبل، فيمكنكما كأبٍ وأم أن تشرحا ذلك خلال التجهيزات، فتقولان مثلًا:

نحن نجهز التربة وننظفها من الشوائب لتكون جاهزة لتغذية البذور ولكي نضمن أنه لا توجد حشائش أو بقايا نباتات تزاحم بذرتنا الصغيرة.

  • كما لا ننسى أن نشرح نقطة كل نبات له فصول للزراعة والإزهار، فرصة جيدة ليتعلم أن كل شيءٍ بقدر وأوان.
  • ثم تأتي مرحلة غرس البذور وسقيها بالماء ورعايتها وهنا يتعلم الطفل المسؤولية، دعي له أمر الاهتمام بالنبتة تمامًا، هو يعتني بها ويسقيها ويسمدها وينظف حشائشها ويعرضها للشمس إذا احتاجت.
  •  الزراعة تعلم الطفل الصبر فهو سيتحمس جدًا لرؤية المجموع الخضري يظهر على سطح التربة ثم سيتحمس لظهور الأزهار ثم الثمار، ولكن يتحتم عليه أن يصبر حتى ينال الثمار، وهكذا هي أمور الدنيا.
  • تعليم الطفل للزراعة نشاط مهم (إن لم يكن الأهم) يمكن أن يتشارك فيه مع الوالدين، ويعزز العلاقة بينهم ويضفي جوًا من الألفة والتعاون، وفرصة جيدة لتوجيه الإرشادات والنصائح.
  • التعامل مع النبات يهدئ الأعصاب ويزيد التركيز ويرفع الإنتاجية بصفة عامة.
  • ناهيك عن أن كل خطوة من خطوات تعليم الزراعة للاطفال تعد تجربة علمية عملية تثبت المعلومة في عقل الطفل، ويمكننا أن نستغل كل خطوة في شرح جزء ولو صغير عن بيولوجي النبات.
ولا تنسوا

لا تنسوا أن مشاركة الأسرة في تفعيل نشاط زراعة السطح أو حديقة المنزل أو حتى الأصص، سيعطيكم فرصة لتناول بعض الطعام الخالي من الكيماويات حتى لو كنتم ستوفرون فقط مكونات السلطة كما تعلمنا في زراعة الشبت والبقدونس والنعناع في البيت من أجل تحضير سلطة خضراء شهية.

نتيجة تعليم الزراعة للاطفال

لو افترضنا أنكما علمتما طفلكما فن الزراعة ومارس هو هذا النشاط لعدة سنواتٍ في طفولته ثم مراهقته، فسيعود عليه ذلك بفوائد عظيمة مثل:

  • قوة التحمل والصبر والتأمل.
  • عدم الحكم على الأمور من زاوية أو منظور واحد، فكما تعلم من النبات، يوجد الكثير من النقاط يجب أن تؤخذ في الاعتبار.
  • نقطة مهمة جدًا وهي التعامل مع الزراعة على أنها ثروة والمحروم من حُرم خيرها، وعليه يتعلم كيف يقدر ما في وطنه من ثروات.
  • يجب أن يصل إلى وعي الطفل مبكرًا أن الزراعة من أوسع أبواب الاستثمار وريادة الأعمال وتقدم الدول، لو تمت إدارتها بفهم ومنظومة صحيحة.

خطوات تعليم الزراعة للاطفال من الصفر

  • نبدأ الرحلة بجلسة ودية قصيرة نخبر فيها الأطفال عن خطتنا وما ننوي فعله، ونوضح لهم فوائد هذه التجربة وكل أركانها، فيصبح لدى الطفل تصور عام على ما هو مقدمٌ عليه.
  • عرض صور أطفال مع نباتاتهم التي زرعوها حتى يروا بأعينهم أن الأمر سهل ومشجع وباعث على السعادة.
  • كما نعرض على الأطفال الخيارات المتاحة (يا فلان أمامك عدة خيارات لتختار منها زرعتك، لأن هذه النباتات تصلح للزراعة حاليًا، وهذه صورها بعد أن تنمو، وعليك أن تقرر ما تريد.
  • سيختار كل طفل نبتة تصلح للزراعة في الأصص أو حوض صغير في حديقة المنزل (وهذا حتى لا يشعروا أن الأمر مرهق وصعب) ويختار الأب والأم كذلك لأن الفكرة تكمن في المشاركة.
  • لا تنسوا شراء أدوات تسهل عليكم التجربة مثل القفازات ومقص الزرع والزجاجة البخاخة والأصص المناسبة وغيرها.
  • ثقفا كل طفل حول نبتته، علماه أصول رعايتها واحتياجاتها من الرعاية والري والضوء والشمس، ونحن قد شرحنا لكم كافة الأسس المهمة للزراعة المنزلية في مقال كيف ازرع في بيتي، اطلعوا عليها وبسطوا الأمر للأطفال.
  • تابعا الطفل عن كثب ووجهاه في حال رأيتم أن الأمر يسوء أو عثرتم على إصابة في نبتته، لكن دعاه ينفذ الخطوات بيديه حتى تثبت المعلومات ويصبح قادرًا على حل هذه المشكلات إذا ما واجهته مستقبلًا.
  • وأخيرًا تأتي اللحظة المنظرة، لحظة الحصاد، وفرحة الإنجاز، لا تنسيا أن تبديا فخركما بإنجاز الطفل، يمكنكم التصفيق له أو إعطائه شهادة تقديرية مثلًا أو تصوير نبتته ومشاركتها مع الأسرة والأصدقاء.

اختيارات سهلة لتعليم الزراعة

من الحكمة اختيار نوعيات نباتات سهلة الرعاية مضمونة النتائج سريعة الإنبات خاصةً في تجربة الطفل الأولى، لتكون ذكرى سعيدة له ومحفز على المتابعة والاستمرار، ومن الخيارات الكثيرة يمكننا أن نعطيكم عدة اقتراحات:

تقريبًا الفول هو أول نبتة زرعناها جميعًا عندما كنا صغارًا، نظرًا لسرعة إنبات الجذور ثم سرعة ظهور المجموع الخضري.

  • البازلاء:

إن ترك حبات البازلاء في الماء ليومٍ كامل سيؤدي لظهور جذور رقيقة، وبنقلها إلى التربة لن يستغرق الأمر الكثير حتى يبدأ الطفل في الابتهاج بالأوراق الغيرة الظاهرة.

  • الحلبة:

كذلك الحال هنا، عند نقع مقدار ملعقتين من الحلبة في كوب ماء لمدة يوم كامل ثم استخراجها ووضعها منديل ورقي لمدة يوم آخر فستظهر الجذور وبمجرد وضعها في التربة لن يستغرق الأمر أيامًا حتى تظهر الأوراق.

  • الشعير:

زراعة نبتة الشعير في المنزل تجربة جدُا مثيرة ومبهجة فعوضًا عن أنه سريع النمو، فهو يعطي مظهر جمالي أخاذ ومبهج.

  • البقدونس:

ننقع البذور كذلك ليوم قبل زراعتها، ونتبع الخطوات الصحيحة لنجاح زراعة البقدونس في البيت وخلال أقل من عشر أيام ستظهر الأوراق.

  • الخس:

سواءً قررتم زراعة الخس في المنزل من النبتة العادية أو من الشتلات أو حتى البذور، ستجدون نتائج سريعة في نمو وظهور الأوراق الخضراء الصغيرة.

  • الجرجير:

شرحنا لكم الكثير عن زراعة الجرجير في المنزل وفوائده ونرشحه لكم لأنه بالإضافة إلى المحصول السريع، ستأكلون ألذ طبق سلطة خضراء شهية مع الجرجير العضوي المزروع بالحب.

وختامًا:

عندما يكون بيل غيتس تنين التكنولوجيا هو أكبر مالك للأراضي الزراعية في الولايات المتحدة وعندما تخصص البلاد الأوروبية منظمات لتعليم الأطفال فنون الزراعة المختلفة، وفي نفس الوقت عندما ينظر العرب للزراعة على أنها تخلف، فيا للأسف ولا شيء يقال غير ذلك.

من خلال مقالنا خطوات تعليم الزراعة للاطفال يمكنك أن تلتقط طرف الخيط وتبدأ مع طفلك، ولعله يأتي اليوم الذي ينتبه فيه العرب إلى أهمية هذا النشاط أو ربما يكون لنا في ريستـــارت دور في نشر هذا الوعي في مجتمعنا.

Leave a comment