ما الفرق بين التعفير والرش في تطبيق المبيدات؟

0

ما الفرق بين التعفير والرش في تطبيق المبيدات؟

هناك طرق كثيرة لتطبيق ومعاملة المبيدات الكيميائية من أهمها التعفير والرش والتدخين والأيروسولات والطعوم السامة والمحببات.

كما توجد طرق أخرى محدودة الاستخدام مثل معاملة التقاوي ومعاملة قلف الأشجار وحقن الجذع، ولكن ما هو الفرق بين التعفير والرش وما هي مميزات وعيوب كل طريقة؟

ما الفرق بين التعفير والرش في تطبيق المبيدات؟

ما المقصود بالتعفير

  • التعفير من مصطلحات مكافحة الآفات وهو من أبسط طرق استعمال وتطبيق المبيدات في مكافحة الآفات وأكثرها اقتصاداً من حيث سهولة إجراء التطبيق.
  • غالباً ما تكون مساحيق التعفير مجهزة للاستعمال المباشر.
  • تسمى الآلة المستخدمة بالعفارة، وهذه الوسيلة شائعة الاستعمال في مكافحة بعض الآفات التي تصيب الحيوانات وبعض المحاصيل والخضر كما تستخدم في مكافحة آفات الحبوب والمواد المخزونة وحشرات المنازل.

ما هي مميزات عملية التعفير؟

  • سهولة إجراء عملية التعفير في المناطق التي يصعب فيها الحصول على مياه لعمليات الرش.
  • آلات التعفير أخف في الوزن وأسهل تشغيلاً وأرخص ثمناً من ألآت الرش.
  • مساحيق التعفير معدة للاستعمال مباشرة دون تخفيف مما يقلل من الجهد ويوفر العمالة.
  • المساحيق تكون غالباً أقل ضرراً للإنسان أو الحيوان أو النبات من المستحلبات حيث تساعد المذيبات على الامتصاص السريع داخل الأنسجة الحيوانية أو النباتية.

ما المقصود بالرش

الرش هو من أكثر الطرق المستعملة في مكافحة الآفات شيوعاً خاصة على النبات، وفيها تكون المادة الفعالة من المبيد محمولة في الماء إما في صورة معلقات أو مستحلبات أو محاليل حقيقية والرش واحد من أهم مصطلحات مكافحة الآفات.

أنواع رش المبيدات

الرش بالحجم الكبير:
  • في هذه الطريقة تخفف المبيدات تخفيفاً كبيراً بالماء  (400 – 600 لتر/فدان)– وتمتاز بخروج محلول الرش على حالة قطرات مائية كبيرة الحجم (200 – 400 ميكرون) تعم جميع الأجزاء المرشوشة لدرجة تشبه الغسيل.
  • يستعمل الرش بالحجم الكبير بغرض مكافحة الحشرات التي تقضى معظم حياتها في بقعه واحدة أو الحشرات بطيئة الحركة أو التي تحتمى بطبقة شمعية مثل الحشرات القشرية والبق الدقيقي.
  • تطبق هذه الطريقة في رش نباتات الخضر وأشجار الفاكهة، وتستعمل في ذلك آلة رش قوية ذات ضغط عالي حتى تدفع محلول الرش إلى جميع أجزاء الشجرة (موتورات الرش).
الرش بالحجم الصغير:
  • في هذه الطريقة تصل نسبة التخفيف بالماء (40–50 لتر/فدان)– ويصل حجم القطرات إلى 150 ميكرون_ يلاحظ أنه كلما صغر حجم الرذاذ كلما أمكن توزيع سوائل الرش توزيعاً متجانساً.
  • تمتاز هذه الطريقة بسهولة إجرائها وترك المياه اللازمة لها وتستعمل هذه الطريقة لمكافحة الحشرات السريعة الحركة (ديدان الورق– الجراد) ولا يستلزم الأمر التغطية الكاملة للسطح النباتي لأن نشاط الحشرة المستمر يمكنها من ملامسة المبيد.
الرش بالحجم المتناهي في الصغر:
  • في هذه الطريقة تجرى عملية الرش بمادة المبيد فقط دون التخفيف بالماء أو بعد تخفيفها بكمية قليلة من الماء بحيث لا تزيد عن 10 لتر/فدان، ولا تستعمل المساحيق القابلة للبلل في هذه الطريقة؛ لاحتمال انسداد البشابير.
  • عادة تستخدم هذه الطريقة مع الرش بالطائرات.

العوامل المحددة لنجاح عملية الرش:

  • مقدار تغطية السطح المعامل بالمبيد.
  • العوامل الجوية.

مميزات عملية الرش:

ما هي مميزات تطبيق المبيدات بطريقة الرش؟

  • لا يلزم توفر ظروف جوية معينة أثناء الرش بينما يلزم هدوء الرياح ووجود الندى في حالة التعفير.
  • تلتصق محاليل الرش بالسطوح المعاملة لمدة أطول من مساحيق التعفير مما يجعلها أكثر كفاءة في القضاء على الآفة.
  • قلة الفاقد من المبيد مقارنة بالتعفير.

عيوب عملية الرش:

  • يصعب إجراء عملية الرش في المناطق التي تعانى من نقص المياه.
  • آلات الرش أقل وزناً وأكثر تعقيداً وأغلى ثمناً من آلات التعفير.

لمن يهتم ننصحكم بالاطلاع على مقال مصطلحات مكافحة الآفات – طريقك لاحتراف صناعة مكافحة الآفات

Leave a comment