الاستعداد العملي لرمضان بالورقة والقلم

0

 

 

 

نناقش الاستعداد العملي لرمضان أعظم شهور العام، وأن ترزق التوفيق في الطاعة في هذا الشهر ليس بالأمر العبثي أو الهين، فالخشوع في رمضان رزق والتعلق بالطاعة فيه رزق، والإقبال على العبادات بقلب سليم رزق، فكيف نحصل هذه الأرزاق بلا سعي!

كما هو متعارف وكما نسمع دائما الدعاة وهم يرددون أن رجب شهر الغرس، وشعبان شهر السقيا، ورمضان للحصاد، فماذا ننتظر وقد أوشك رجب على الانتهاء؟

سوف أنقل إليكم تلخيصا لمحاضرة حضرتها عن الاستعداد لرمضان بشكل عملي يتواءم ووضعك في الحياة (مع بعض التعديلات والإضافات):

مبدئيا نستعد لرمضان لأنه ” ومن يعظم شعائر الله فإنها من تقوى القلوب”

ولا بد أن نقدر الشهر قدره ونعقد العزم والنية على حسن استغلاله حتى يكتب لنا الأجر إن شاء الله ..فلنحضر ورقة وقلم ولنبدأ باسم الله..

كما نستعد لرمضان حتى نعمل ريستــــارت لحياتنا، فنضع النقاط على الحروف، ونعيد ترتيب أولوياتنا، ونتخلص من كل ما يعيق نجاحنا وتقدمنا.

الاستعداد العملي لرمضان

الخطوة الأولى

اختر ثلاثة فقط من ادوارك في الحياة ( أب، أم، ربة منزل، طبيبة، زوجة، طالبة،…..)

الخطوة الثانية

لكل دور من الثلاثة نخطط لثلاث أهداف نود إنجازها في رمضان.

من دوري كأم:

  • تعليم ابني الصلاة في جماعة.
  • شرح فضل الصوم للأطفال.
  • تعليم الأطفال الطهارة بشكل عملي.

ومن دوري كطالبة:

إنهاء الكتاب الفلاني، إنهاء البحث كذا،…. ومن دوري كمسلمة: ختمة قرءان، جلسة تدبر يومية، الحفاظ على النوافل)

طبعا كل ما سبق أمثلة عامة لا على التعيين ويراعى ألا نكثر من وضع الأهداف للدور الواحد حتى ننجز ولا نستثقل الأمر وإن حدث وأنجزناها وأحبببنا أن نضيف فيا حبذا

الخطوة الثالثة

بعد أن حددنا أهداف كل دور نكتب الخطوات أو الطريقة التي سنتبعها لإنجاز الأهداف

مثلًا: هدف تعليم الأولاد الطهارة، الخطوات:

  • 1-قراءة آيات الطهارة وشرحها.
  • 2- مشاهدة مقاطع كرتونية عن الأمر.
  • 3- التطبيق العملي مع الأولاد ومشاركتهم.

هدف إنهاء البحث الفلاني، الخطوات:

  • 1- تجميع المحتوى من موقع كذا وكذا في أول يومين.
  • 2- كتابة مسودة للعناوين في اليوم الثالث.
  • 3- سؤال الدكتور الفلاني في الجزئية الفلانية يوم كذا.

وهكذا مع جميع الأهداف لكل الأدوار.

الخطوة الرابعة

الاستعداد المسبق لرمضان ولهذا فائدتين

  • 1- استشعار اقتراب الشهر وتغذية الجانب الروحي وإشعال الحماس.
  • 2- توفير الوقت في رمضان للعبادة.

الاستعداد المسبق يتم التخطيط له بما يخدم الأهداف التي تم تحديدها مثل :

  • بخصوص دوري كمسلمة وبناء على الأهداف التي كتبتها سأحضر بعضا من الأكلات الجاهزة على التسوية وسأشتري ملابس العيد من الآن حفاظا على الوقت أيام رمضان.
  • بخصوص دوري كأم وبناء على هدفي في تعليم أولادي فضل رمضان سأجهز لهم ملابس خاصة بصلاة التراويح وعطرا جديدا وسجادة مثلا.

وهكذا نبحث في أي خطوة ولو بسيطة نتمكن من إنجازها الآن وننجزها..

الخطوة الخامسة

الاستعداد القلبي❤ لرمضان وهي خطة بوضع أهداف صغيرة نتبعها حتى نبلغ رمضان بهدف تهيئة القلب للعبادة ولإزالة الصدأ ولعلنا إن أرينا الله من أنفسنا خيرا رزقنا لذة طاعته.

الخطوة الأخيرة

 تقسيم اليوم بنظام الوحدات أو البلوكات .. والوحدة هنا ستكون الفترة بين الصلاتين بمعنى:

● مهامي من المغرب للعشاء:

– صلاة المغرب.

– تناول الإفطار.

– تنظيف الأواني.

– الاستعداد للتراويح.

● مهامي من العشاء إلى الفجر:

-صلاة العشاء والتراويح.

– واجبات الأطفال المدرسية.

– جزء من القرءان.

– نوم.

وهكذا نضع خطة لليوم بأكمله بحيث كل وحدة من الخمس وحدات تبدأ بالصلاة..

جوانب الاستعداد العملي لرمضان

 الجانب القلبيّ❤.

هو العناية بما يختص بأعمال القلوب والتدرب على الطاعات والعبادات.

وقد اتبعت طريقة بناء العادات، بحيث أسجل النقاط التي أود الالتزام بها قبل رمضان، وآخذ عددًا من هذه النقاط لمدة أسبوع، وفي الأسبوع التالي يتم إضافة نقاطٍ جديدةٍ إلى ما سبق وهكذا حتى آخر يوم في شعبان، وتكون هذه العادات جميعها هي الحد الأدنى ليومي الرمضاني إن شاء الله.

على سبيل المثال:

لو افترضنا أن النقاط التي أود الالتزام بها هي:

  • الصلاة على وقتها.
  • الورد القرآني.
  • السنن الرواتب.
  • قيام الليل.

●خلال الأسبوع الأول من شعبان أنفذ تحدي الصلاة على أول الوقت.

●خلال الأسبوع الثاني من شعبان أكمل التحدي السابق وأضيف عليه تحدي الورد القرآني اليومي.

●في الأسبوع الثالث من شعبان أكمل ما سبق وأزيد عليه تحدي الالتزام بالسنن الرواتب.

●والأسبوع الرابع نضيف إلى جميع ما سبق صلاة ما تيسر من قيام الليل.

وهكذا يأتي رمضان ويكون الزيادة في الطاعات على مسافة ما من الأرض وليس بدايةً من الصفر..

الاستعداد القبلي المادي

– جلسةٌ لطيفةٌ مع الأبناء لإيضاح فضل الشهر الكريم ولماذا نستعد له أصلًا ثم ما الفرق بينه وبين باقي الشهور (لهذه الخطوة عدة أهدافٍ فمبدئيًا سأشعر أنا بالحماس ثم سأحمس أبنائي الكرام، كما أني سآخذ أجر تعليمهم أمور دينهم إن شاء الله ( التجارة مع الله) وأخيرًا ستكون ذكرى طيبة لهم فيما بعد فلعلهم يذكرونا بدعوةٍ صادقةٍ تنير لنا قبورنا).

– الاستماع إلى مقاطع ودروسٍ تتحدث عن فضل الشهر وعن أعمال الصحابة والتابعين والسلف الصالح في رمضان وهذه الخطوة تذكي في النفس الحماس وتزيد الطاقة الإيمانية بفضل الله.

– تحضير ملابس الصلاة ومصاحف وسجادات وعطرٍ جديدٍ لنتعطر للصلاة ونعطر السجادات.

– الانتهاء من تنظيف البيت بشكل عميقٍ قبل رمضان (بحيث لا يوجد شيء اسمه تنظيفة العيد في العشر الأواخر).

– لو أمكن تجميد بعض الوجبات مسبقة التحضير؛ للتسهيل من مهمة الطبخ أو التقليل من الوقت الذي يتم قضاؤه في المطبخ (مع الأخذ في الاعتبار أن وجبات الإفطار وجبات عادية وليس بها زيادات أو تبذير والحمد لله كما أنه قل ما استقبلنا ضيوفًا طوال شهر رمضان)

– شراء ملابس العيد لي وللأطفال منعًا من تضييع وقت رمضان خاصةً أن الكوكب جميعه يتواجد بداخل المحلات والأسواق في أواخر رمضان.

– شراء القليل من الزينة وصنع القليل يدويًا لإدخال السرور على قلوب الأطفال وتجديد حماسهم.

– تحضير توزيعاتٍ بسيطةٍ للعيد:

مثل حبات الحلوى والبالونات وعبارات التهنئة كما تشمل التوزيعات بعض القطع المصنوعة يدويًا من الكروشيه (من صنعي) نقوم بتوزيعها بعد صلاة العيد على الأطفال الصغار في المصلى، بصراحة هذه الخطوة مبهجةٌ جدًا ولم يسبق لي تنفيذها لكنني كنت أفرح جدًا لو أهداني أحدًا حبة شوكولا مع بالون مثلًا لذلك عقدت النية على تنفيذها إن شاء الله تعالى.

– عمل صندوق الحسنات وهو نشاطٌ مبسطٌ يشترك فيه جميع أفراد الأسرة:

عبارة عن علبةٍ أو صندوقٍ صغيرٍ وأحضرنا ورق الملاحظات الصغير وكتبنا على كل ورقة عمل صالح أو نوع من الذكر وأضفت في نفس الورقة فضل هذا العمل ( مثلا صل على النبي عشرًا وأكتب تحتها من صلى عليّ صلاةً صلى الله عليه بها عشرًا – مثلا اقرأ الإخلاص عشر مراتٍ وتحتها كتبت من قرأ الإخلاص عشر مرات بني له قصر في الجنة – مثلا صِل أحدًا من رحمك وتحتها جملة: الرحم معلقة بالعرش تقول اللهم صل من وصلني واقطع من قطعني- مثلا ساعد أخاك أو والدتك في أي شيء وتحتها جملة الله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه- مثلا قل لأبيك كلمة جميلة وتحتها الكلمة الطيبة صدقة وتبسمك في وجه أخيك صدقة) وطوينا الأوراق لتكون مثل نظام الاقتراع وسيتم السحب يوميًا في رمضان أحدنا يسحب ورقة وننفذها جميعًا وفي اليوم التالي يسحب أحد غيره وينفذ الجميع وهكذا.

– عمل لوحة مهام بأيام الشهر لكل طفل فيها مهام قليلة ( لأن الهدف في حالة الأطفال ليس الإنجاز الملموس في المقام الأول وإنما أهدف إلى تأصيل تعظيم شعيرة رمضان في قلوبهم ونفوسهم بشكلٍ خاصٍ، و تدريبهم على مهارة استغلال الوقت وتنظيمه بشكل عام) وسيتم تعليقها على لوحةٍ مثل لوحة الأهداف وسأغلف مكافأة مالية رمزية بغلافٍ شفافٍ وسأقوم بلصقها فوق ورقة المهام لتكون حافزًا للإنجاز، وفي حالة الالتزام يتم تسليم المكافأة صباح العيد- إن شاء الله تعالى- مع العيدية.

اللهم بلغنا رمضان وارزقنا فيه لذة الطاعة وتقبلها منا، وارفع البلاء عن بلادنا وبلاد المسلمين واحفظ المغتربين ونجهم من الأذى وردهم إلى أهلهم سالمين.

اللهم ارزقنا صلاة الجماعة في رمضان وطمئن قلوبنا بسماع الصلوات في المساجد يا رب ارفع مقتك وغضبك عنا.

Leave a comment