نصائح ذهبية للعناية بالنباتات المنزلية

0

نصائح للعناية بالنباتات المنزلية
وأفضل نصائح لنباتات منزلية صحية وسعيدة.

أفضل نصائح العناية بالنباتات المنزلية

اختر النباتات على أساس الضوء المتاح لديك

هل تحب النباتات التي يمكنك الحصول عليها ام التي تناسب بيئتك ويمكنها التأقلم والإزدهار؟

القاعدة الأولي هي تحديد كمية الضوء الطبيعي التي تتلقاها مساحتك، واختيار نبتتك وفقًا لذلك.

إذا لم تكن متأكدًا من مجرد النظر، فابدأ باكتشاف الاتجاه الذي تواجهه النوافذ.

بشكل عام، تعطي النوافذ المواجهة للجنوب ضوءًا ساطعًا، بينما توفر النوافذ المواجهة للشرق والغرب إضاءة معتدلة، بينما تعطي النوافذ المواجهة للشمال إضاءة منخفضة.

إذا كان هناك شيء ما خارج نافذتك – على سبيل المثال، شجرة كبيرة أو مبنى يمكن أن يحجب ضوء الشمس، فتأكد من أخذ ذلك في الاعتبار أيضًا.

تفضل معظم النباتات المنزلية ضوء الشمس الساطع غير المباشر، ولكن يمكن للعديد منها تحمل مستويات الإضاءة المنخفضة مثل نباتات الأفعى التي تتحمل الضوء المنخفض.

إذا كانت الشمس شديدة من خلال النوافذ، فقد ترغب في إضافة ستارة شفافة لتشتيت الضوء.

يمكن للصبار وبعض العصارة مثل الصبار التعامل مع ضوء الشمس المباشر الأكثر إشراقًا.

لا تريد الإفراط في تعريض أي نبات أو تعريضه أقل من اللازم، لذا راقبها إذا كانت في إضاءة شديدة السطوع أو منخفضة جدًا.

اختر النباتات التي تتوافق مع جدولك الزمني

يمكن أن يؤدي جدول العمل المزدحم والحياة الاجتماعية والنسيان العام إلى إهمال النبات غير المقصود.

يمكن لبعض النباتات التعامل مع هذا النوع من نمط الحياة.

علي سبيل المثال مرونة النباتات العصارية منخفضة الصيانة ومقاومة الجفاف، أو نباتات نخيل الاريكا، أو نباتات الثعابين، وكلها منخفضة جدًا، طالما أنها تحتوي على إضاءة كافية (ضوء ساطع ومنخفض على التوالي).

يمكن لتلك النباتات أن تظل في أفضل حالاتهم حتي العودة من رحلاتك أو دوام العمل الطويل.

إذا كان لديك المزيد من الوقت، يمكنك تجربة عدد قليل من نباتات الهواء المحببة للانتباه، أو السرخس، رش ضبابي، رش إضافي من الماء المصفى يوميًا بين السقايات يحافظ على مستويات الرطوبة لطيفة ومتوازنة لهذه النباتات الحساسة.

كن حذرا عند الري

من الأفضل أن تغمر نباتاتك بالماء بدلاً من أن تغمرها.

الكثير من الماء يمكن أن يؤدي إلى تعفن الجذور.

تخلص من جدول الري الخاص بك وقم بري نباتك فقط عند الحاجة إليه.

تحقق من مزيج القدر أو التربة أولاً للتأكد من أنها جافة بعمق 2 بوصة على الأقل تحت السطح. إذا بدت تربتك داكنة اللون وشعرت بالرطوبة وتمسكت بإصبعك، فإن نباتك يحتوي على كمية كافية من الماء للقيام بذلك في الوقت الحالي.

كم مرة ستتغير المياه أيضًا على مدار العام. تحتاج النباتات إلى كمية أقل من المياه في أشهر الشتاء، وعندما تنمو بشكل أبطأ، تكون الأيام أقصر وتكون أشعة الشمس أقل كثافة.

إذا كانت الحرارة عالية والتربة تجف بشكل أسرع، فقد تحتاج إلى المزيد من الماء.

إن أوراق الذبول أو التربة التي تبدو مبتعدة عن جوانب النبات هي علامات على عطش النبات.

استخدم الماء الدافئ دائمًا لأنه يمتص بشكل أفضل. صب الماء مباشرة على التربة حول قاعدة النبات، لأن النباتات تمتص الماء من جذورها.

الاستثناء الوحيد هنا هو النباتات الحساسة مثل نباتات الهواء، التي تمتص الماء من خلال أوراقها.

يمكنك أيضًا وضع صحن تحت وعاء النباتات إذا كان به فتحة تصريف. بعد الماء، اترك نباتك يمتص في الماء الذي يملأ الصحن لبضع ساعات قبل إفراغه.

رفع مستويات الرطوبة عند الحاجة

إن الحفاظ على البيئة الطبيعية لنباتك سيساعد نباتك على الازدهار في الداخل.

تفضل معظم النباتات الاستوائية الرطوبة العالية والضوء الساطع إلى المعتدل والضوء غير المباشر. خلال أشهر الشتاء الجافة.

يساعد تجميع النباتات المتشابهة معًا في خلق مناخ محلي أكثر رطوبة. يمكن أن يساعد المرطب أيضًا وهو رائع للبشر.

من ناحية أخرى، يفضل معظم النباتات الصحراوية مثل الصبار والنباتات الهواء الجاف والضوء الساطع المباشر بدون ظل على الإطلاق. لا يهتمون كثيرًا بالرطوبة.

حافظ دائمًا على استقرار درجات الحرارة

حافظ على البيئة المنزلية للنباتات مستقرة قدر الإمكان. يمكن أن تؤدي التغييرات الشديدة إلى إجهاد النباتات.

حافظ على درجة الحرارة بين 65 و 85 درجة فهرنهايت، وتجنب وضع نباتاتك بالقرب من المشعات ووحدات التكييف وفتحات التهوية القسرية، والتي يمكن أن تخلق تيارات ساخنة أو باردة.

اعرف متى يجب تخطي السماد

كن حذرًا عند استخدام الأسمدة في نباتاتك المنزلية. الكثير من السماد يمكن أن يضر أكثر مما ينفع. تميل النباتات المنزلية إلى عدم الحاجة إلى الأسمدة كما تفعل النباتات الخارجية.

إذا اخترت تسميد نباتك، فمن الأفضل أن تفعل ذلك خلال موسم النمو (أوائل الربيع إلى أوائل الخريف).

واتبع القاعدة العامة: “الأقل هو الأكثر”.

يجب تخفيف معظم الأسمدة التي يتم شراؤها من المتجر بالماء قبل استخدامها.

إذا كان لديك نباتك لمدة عام على الأقل، فيمكنك تسميده لأول مرة. نقترح استخدام سماد متعدد الأغراض. دائما اتبع التعليمات.

إذا كنت قد غيرت التربة للتو، فتخطى الأسمدة! تحتوي التربة الطازجة على ما يكفي من العناصر الغذائية الجديدة.

تسوق من مصدر موثوق
قم بشراء نباتاتك من مصدر حسن السمعة

يعني الشراء من مصدر مع خبراء المصانع في الموقع أنه يمكنهم الإجابة على جميع أسئلتك.

يحب معظم الأشخاص الذين يبيعون النباتات أو يعملون معها التحدث عنها وتقديم النصائح لرعايتها وليس فقط مجرد باعة.

إذا كنت مقتنيا للنباتات لأول مرة، فتجنب المتاجر الكبيرة ومحلات السوبر ماركت حيث يتم تخزين النباتات عادة في الأقبية أو المستودعات المظلمة.

افحص نباتك بحثًا عن أوراق صفراء وعفن مساحيق وبقع غريبة ونصائح بنية وسيقان ضعيفة، فهذه علامات تدل على وجود نبات غير صحي.

النباتات تحتاج للتأقلم عند استيرادها للمنزل

بمجرد تسليم نباتاتك من مصدرها إلى باب منزلك أو إحضاره إلى المنزل من متجرك المحلي، سوف يحتاج إلى بضعة أسابيع للتكيف مع بيئته الجديدة. أظهر للنبات الخاص بك القليل من الاهتمام الإضافي في البداية. ستخبرك مراقبة نباتك متى تسقي ومتى لا، وما إذا كانت درجة الحرارة مرتفعة جدًا أو منخفضة جدًا، وإذا كانت تتعرض لأشعة الشمس بشكل كافٍ. بالإضافة إلى أنهم سعداء للغاية بالنظر إليها.

لا تخف من إعادة زراعة النباتات

هناك اعتقاد خاطئ شائع بأن ” إعادة زراعة النباتات” لا يعني بالضرورة وضع نباتك في زارع جديد، ولكن بدلاً من ذلك، تغيير تربة النبات بمزيج أصيص طازج لتوفير مغذيات جديدة.

تحتاج النباتات عادةً إلى إعادة تكرارها كل 12 إلى 18 شهرًا ، اعتمادًا على مدى نشاط نموها.

إذا كان نبتتك قد تجاوزت حجم نباتها الحالي، فيمكنك أيضًا استخدام هذا كوقت لتكبير حجم نبتتك.

اختر زارعًا أكبر من الحاوية الحالية من 1 إلى 3 بوصات فقط. الفكرة هي أن نباتك لا يسبح في التربة، مما قد يقودك إلى زيادة المياه، ولكن لديه مساحة إضافية قليلة للنمو.

ضع الصرف في الاعتبار

إذا كنت تميل إلى ثقل اليد عند سقي نباتاتك، فضع في اعتبارك الصرف.

يمكنك اختيار زارع بفتحة تصريف وصحن، أو احتفظ بنباتك في وعاء نمو داخل أصيص، أو أضف صخور الحمم البركانية إلى قاع أصيص بدون ثقب (لإنشاء شقوق لتدفق المياه الزائدة إليها). هل أفضل ما يمكن عمله بالنسبة لك! وأخيرا لا تخف من تجربة طرق مختلفة لنباتات مختلفة.

Leave a comment