تغذية عجول التسمين – أهم 4 مكونات في علفة التسمين

0

تغذية عجول التسمين تستند على أسس مدروسة، لأن تكوين العلف يعتمد على عمر الحيوان واحتياجاته للنسب المختلفة من المواد الغذائية.

ومن المهم أن يدرك القائم على مشروع تسمين العجول أن جودة تغذية القطيع ينتج عنها جودة الإنتاج، سواءً في كم أو نوع اللحوم بعد الذبح.

كما أنه من المهم إدراك أن اختيار الأعلاف ذات الجودة يعتبر توفيرًا للوقت والجهد والعمالة، لأن حصول العجل على غذائه الكافي يساعد في نموه وزيادة حجمه في مدة أقل من استخدام بدائل الأعلاف.

مكونات خليط تغذية عجول التسمين

مكونات خليط تغذية عجول التسمين

يعتمد تكوين العلف على مكونات أساسية يجب توافرها وهذه المكونات هي:

  • الردة.
  • الذرة الصفراء.
  • فول الصويا.
  • بذرة القطن.

نسبة البروتين في تغذية عجول التسمين

العجل الرضيع يحتاج ما نسبته 22% من العلف بروتين.

بعد فطام العجل يحتاج 18% من العلف بروتين.

بعد فترة يتناقص احتياجه من البروتين إلى 16% ثم عند عمر الذبح يحتاج 14% من تكوين العلف بروتين.

مصادر البروتين في تغذية عجول التسمين:

هل زيادة البروتين في العلفة تكون من مصلحة الحيوان؟

لا، صحيح أن البروتين المرتفع يساعد في الحصول على لحوم حمراء وردية ولكن هذا يؤذي الجهاز الهضمي للعجل ويسبب الإسهال وفقدان جزء من الوزن وقد يصل إلى فشل كلوي وهو ما يعود على المربي أو صاحب المشروع بالخسارة.

مصادر الطاقة في تغذية عجول التسمين

  • الذرة.
  • الشعير.

مصادر الألياف في تغذية عجول التسمين

  • الردة (وهي الاختيار الأفضل).
  • قشر فول الصويا.

أهمية التبن في تغذية عجول التسمين

  • يساعد الحيوان على الشعور بالشبع.
  • يساهم في تحسين عمل الجهاز الهضمي للحيوانات.

البرسيم في تغذية عجول التسمين

عند فطام العجول لا بد أن يستعين القائم على مشروع تسمين العجول بتقديم البرسيم ولكن لا يتم الاعتماد عليه بشكل دائم لأن العجول في هذه الحالة لن تعطي إنتاجية كافية.

البرسيم يدخل في تغذية عجول التسمين حتى يصل العجل وزن 200 كيلو، وما فوق هذا الوزن يتم الاعتماد على العلف في تغذية الحيوانات.

السيلاج في تغذية عجول التسمين

صحيح أنه يعتبر مصدر تغذية جيد جدًا ولكن يرى بعض المربين المختصين أنه من الأفضل عدم الاعتماد عليه في النظام الغذائي للعجول.

لماذا؟ لأنه سريع التعفن في حال تعرض المخزون المكمور للهواء، والمشكلة أنه من الوارد أن يحدث التعفن ويتخلل في كامل المخزون دون أن يلاحظ المربي ذلك وبالطبع يؤثر سلبًا على صحة العجول.

طيب، ما البديل الأفضل من السيلاج؟ يرى الأستاذ محمد الريس وهو مربي وصاحب قناة السوق الإلكتروني للإنتاج الحيواني أن الدريس الحجازي خيار أمثل بديل عن السيلاج كما أنه يحتوي على نسبة بروتين جيدة.

تكلمنا عن أهم مكونات العلفة في تغذية عجول التسمين، ولكن ماذا لو كانت أحد المكونات غير متوفرة؟ أو ماذا لو كان سعر أحد المكونات مرتفعًا جدًا مقارنةً بسعر اللحوم؟ 

عندها نبحث عن البدائل المتوافرة في السوق والتي تعطي نفس المقادير من المواد الغذائية ولو بنسبةٍ مقربة.

الإضافات في خليط تغذية عجول التسمين

هناك بعض الإضافات التي يتم خلطها على العلف المستخدم في تسمين العجول ولكل إضافة فائدة مهمة للحيوان، وهذه الإضافات هي:

1- بيكربونات الصوديوم:

وقاية العجول من الإصابة بالحموضة، لأنها مادة قلوية، (ومن المهم أن نعرف أن إصابة العجول بالحموضة لها مضاعفات خطيرة قد تصل للوفاة).

2- الجير المطفي:

مصدر مهم للكالسيوم

3- خميرة البروبيوتيك:

بكتيريا نافعة تحسن عمل الجهاز الهضمي للحيوان مما يزيد من استفادة الحيوان من الطعام وبالتالي قابليته للتسمين وكنتيجة تزيد الإنتاجية والربحية.

4- الطحالب:

مصدر غني جدًا بالبروتين.

5- ملح الطعام:

  • مصدر للصوديوم.
  • تعديل ضغط الدم ومعدلات المياه للعجول وإدرار البول.
  • يعمل على امتصاص المغنيسيوم من الكرش.

سلسلة مشروع تسمين العجول

عند التفكير في الربح من مشروع تسمين العجول فيجب أن يدرك الشخص يقينًا أن هذا المشروع فن وعلم وليس ضربة حظ، يجب إدراك كل أسس إدارة مشروع تسمين العجول وأسس اختيار عجول التسمين وما هي مشاكل مشروع تسمين العجول – 3 مشاكل مع حل مفصل لكل مشكلة.

وقد شرحنا كل البنود الأساسية لوضع دراسة جدوى مثالية في عدة مقالات مثل:

دراسة جدوى لمشروع تسمين العجول

مشروع تسمين العجول للمبتدئين – شرح حساب التكاليف والأرباح

دراسة جدوى مشروع تربية عجول – مشروع تسمين 20 عجل بقري

Leave a comment