تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع للمبتدئين

0

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع للمبتدئين سيكون مقال مختلف عما اعتدنا عليه في ريستارت، ربما لأن التدوين صار توجه الكثيرين، إما رغبةً في الإبداع أو بحثًا عن الربح من خلال التدوين، ولكن على كل حال لدينا سلسلة متكاملة تتحدث عن الربح من التدوين العربي.

هذا المقال سيكون خلاصة مئات بل آلاف التجارب التي مررنا بها خلال رحلتنا في تهيئة موقعنا ريستارت لمحركات البحث حتى تصدر في مجاله ونافس النتائج الأولى.

ربما يكون المقال طويلًا بعض الشيء ولكن لأن تعلم قواعد السيو من الصفر لم يكن بالأمر السهل، صحيح أنه لم يكن ضربًا من الخيال ولكن احتاج الأمر للكثير من الجهد والوقت والبذل والخطأ والوقوع والنهوض مرارًا وتكرارًا، والآن ننتقل إلى تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع والتي سأتحدث فيها بلهجة بسيطة يفهمها من لم يسبق له التعامل مع مجال التدوين.

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع

بدأت مشوار تحسين محركات البحث من الصفر حيث كنت كاتبة فقط، أكتب المقالات ثم أقوم بتسليمها لإدارة الموقع الذي أعمل لصالحه وتتولى الإدارة مهمة تحسين مؤشرات السيو ونشر المقال على الموقع، واستمر الأمر هكذا لمدة عام.

عملت بعدها في موقع مستقل وموقع خمسات وقدمت عددًا من الخدمات المتعلقة بالكتابة والخدمات التسويقية حيث حصلت على شهادة موثقة من مؤسسة يوداسيتي التعليمية.

التحقت بموقع ريستارت وكانت هي النقطة الفيصلية حيث كان يجب علي الاهتمام بكل ما يخص شؤون الموقع، وهنا وجدت نفسي مجبرة على التعلم والبحث، وبهذا تكون بدأت الرحلة.

ما هو السيو؟ وما معنى تحسين سيو الموقع؟

ما هو seo ؟ عندما تبحث عن شيءٍ ما على محرك بحث مثل جوجل وليكن: طريقة زراعة مسك الليل بالخطوات.

بحسب الية عمل محرك البحث جوجل ستجد أمامك عشرات النتائج، أنت كزائر ربما تكتفي بزيارة أول نتيجتين أو ثلاث، ولو تعمقت أكثر فإنك ستصل لنهاية الصفحة الأولى من النتائج المعروضة.

هل تساءلت لماذا تم عرض موقع ما في النتيجة الأولى وغيره في آخر الصفحة؟ هذا لأن محركات البحث تعمل بخوارزميات معقدة يحاول أصحاب الموقع تهيئة مواقعهم  لتناسب خوارزميات محركات البحث.

إذًا الـ SEO: هو Search engine optimization أو تحسين محركات البحث، كيف نحسنها؟ نفعل ذلك من خلال ضبط مواقعنا وتهيئتها، طيب كيف نهيئ مواقعنا وما هي الأسس التي يجب التركيز عليها وتحقيقها حتى نقول أن هذا الموقع لديه سيو جيد؟ هذا ما سوف نناقشه تباعًا في الفقرات التالية.

معلومات هامة حول تحسين سيو الموقع

سأرصد بعض المعلومات التي سيراها الكثيرون بديهية ولا تستحق الذكر، ولكن لأنني توقفت ذات يوم ولم أكن أعرفها ولم يخبرني بها أحد، فسوف أستفيض قليلًا.

ما هي المدونة؟

المدونات التي يشيع استخدامها بهدف التدوين أو تلك التي تستخدم كمتجر رقمي إما أن تكون:

  • موقع على منصة ووردبريس مثل موقع ريستارت وفيه يتم تنصيب الووردبريس واستخدام عدة أدوات ومكونات تسمى الإضافات أو الـ plugins وكذلك استخدام قالب جاهز لرفع فعالية الموقع وتسهيل القيام بالمهام المختلفة فيه من النشر والتعديل ورفع الصور ومقاطع الفيديو وكذلك يتم استخدام بعض الإضافات للمساعدة في تحسين سيو الموقع، ومن هنا يتضح أن إنشاء موقع من خلال الووردبريس لا يتطلب أي معرفة برمجية سابقة.
  • أو موقع على منصة بلوجر وهي تابعة لجوجل ويتم استخدام الإضافات والقوالب فيها، ولكن من خلال تجربتي الشخصية وجدت أن التدوين من خلال بلوجر رغم أنه المفضل لدى جوجل إلا أنه تطلب مني خلفية بسيطة عن الأكواد والبرمجة.
  • وأخيرًا مواقع البرمجة الخاصة وهي التي يقوم بإنشائها المبرمجون والمطورون من الصفر وحتى اكتمال بناء الموقع، وبالطبع يتطلب بناء موقع بهذه الطريقة معرفة تامة بمجال البرمجة ولغاتها المختلفة.

ولمزيد من التفصيل يمكنكم الاطلاع على هذا المقطع والذي يشرح الفرق بين منصة ووردبريس ومنصة بلوجر:

مكونات المدونة:

أي موقع أو مدونة تراه يتكون من قسمين، قسم برمجي بحت يتعلق بالأوامر والأكواد ولغات البرمجة التي تبني الموقع ولا تظهر للزائر (ولن أتعمق فيها).

وقسم المظهر الخارجي الذي يراه الزائر بينما يتصفح الموقع، مثل الصور والمقالات والألوان والخطوط.

طيب كيف سندير موقعنا ونحن ليس لدينا أي خبرات برمجية؟ هذا ما سوف يساعدنا فيه استخدام الأدوات المختلفة من قوالب وإضافات، وسوف نفهم هذا بشكل أكثر تفصيلًا.

ما هي القوالب؟

القوالب او الثيمات هي برامج معدة سلفًا، تشبه تطبيقات الهاتف يتم تحميلها على الموقع (تنصيبها) وتفعيلها، والقوالب هي المسؤولة عن ألوان الموقع وتنسيقه وتقسيم الصفحة الرئيسية.

فمن القوالب ما يصلح لنشر الأخبار ومنها ما يصلح للاستخدام كمتجر رقمي أو التدوين حول الرياضة والسيارات وغيرها.

من القوالب ما هو مجاني ومنها ما هو مدفوع ويكون أكثر دقة واحترافية ومنها ما هو منزوع الكود (مسروق) وللأسف يكون عامل من عوامل إعاقة الموقع عن الظهور في محركات البحث.

ما هي الإضافات؟

مكونات منها ما هو مجاني ومنها ما هو مدفوع تساعد في إعطاء الأوامر وإتمام المهام بعيدًا عن التعامل مع الجانبي البرمجي للموقع، فيمكننا استخدام إضافة لتحسين جودة الصور المعروضة وضغطها وإضافة أخرى لحذف الكاش وإضافة لتحسين السيو وأخرى لإنشاء جدول محتويات وأخرى من أجل عمل نسخ احتياطي لكافة بيانات الموقع والاحتفاظ بها، كل هذا بخيارات سهلة من لوحة مستخدم مبسطة جدًا.

ولكن يجب التركيز على أن استخدام إضافتين لنفس الهدف يضر الموقع بشدة بعكس ما قد نتوهمه في البداية.

ماذا أدوّن؟

هكذا وجدت أن هذا السؤال يتكرر كثيرًا بين الراغبين في إنشاء موقع أو مدونة جديدة، نرغب أن نكسب من التدوين ولكن ماذا ندون؟

مبدئيًا كيف يمكن أن نكسب من المدونة؟ لو كان الحديث عن التدوين فقط، فعندما يزداد عدد زوار موقعك أو مدونتك يمكنك عرض وحدات إعلانية لشركات مختلفة أشهرها جوجل أدسنس وإيزويك وأدستيرا، مقابل هامش ربحي لصالحك.

ويكون التقديم على هذه الشركات الإعلانية له شروط يجب استيفائها ويمكن التعامل مع أكثر من شركة في نفس الوقت ولكن يتم تخصيص الوحدات الإعلانية بدقة بحيث لا تغطي محتوى الموقع الأساسي ولا تسبب نفور للزائر.

والآن نأتي لإجابة السؤال عن نوعية المحتوى الذي نكتب عنه، خلال تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع وجدت الإجابة الأكثر انتشارًا واختصارًا ودقة هي:

  • اكتب ما تحب كتابته وتجد فيه شغفك ولا تشعر بالملل خلال بحثك في موضوعاته.

فلو كنت من محبي كرة القدم فتعمق في المجال وأبدع في طريقتك الخاصة لعرض المحتوى وتميز عن غيرك، وهكذا في كافة المجالات.

  • خصص وحدد جمهورك، وكون له شخصية، فمثلًا في حالة مدونة كرة القدم، جمهورك غالبيته من الشباب والرجال، يحبون متابعة أقوى الأهداف وأفضل اللاعبين وصفقات النوادي الكبيرة.

كذلك طالما أنك اخترت أن تكتب باللغة العربية فجمهورك سيهتم بأشهر النوادي العالمية ويفضل أن تلقي الضوء على اللاعبين العرب اللذين يشاركون في النوادي العالمية ومدى تقدمهم مع نواديهم، وهكذا.

  • اكتب ما يبحث عنه الجمهور، افترضنا أنك ستخصص مدونتك للحديث عن كرة القدم، ابحث عن ما يريده جمهورك وتابع كل جديد، ربما ستجد القليل جدًا من جمهورك يبحث عن طريقة تصنيع كرة القدم وأي الأنواع أشهر، ولكن الكل مهتم بآخر أهداف محمد صلاح فكن ذكيًا في اختيار مواضيعك لتحظى بزيارات دائمة.

البحث عن ما يريده جمهورك هو ما يسمى نية المستخدِم من خلال انتقاء الكلمات المفتاحية الأكثر بحثًا، وهذا دليل اختيار الكلمات المفتاحية من موقع مستقل.

  • والنقطة الأخيرة بهذا الصدد هي استهداف دولة أو دولتين لمزيد من التخصص وتضييق الشريحة المستهدفة، لماذا؟ لأن فرصة التصدر للظهور في نتائج البحث ستكون أعلى، لأنك ستركز الحديث بما يخدم هذه الفئة تحديدًا ولن تشتت نفسك.
  • كيف ذلك؟ لو افترضنا أنك قررت استهداف مصر، وأردت الكتابة عن (حساب محمد صلاح على الانستجرام) فسوف تكتبها انستجرام، ولو استهدفت إحدى دول الخليج فسوف تكتب انستغرام أو انستقرام، وهكذا.

ما هي الأرشفة؟

مصطلح سوف تستخدمه بشكلٍ دائم عندما تقرر الخوض في مجال التدوين، والمقصود به أن المقالات والمواضيع التي سوف تطرحها في مدونتك يتم رصدها من خلال جوجل.

أنت تكتب المقال ثم تعمل على تحسينه بما يتوافق مع معايير السيو ثم تقوم بنشره، فتأتي عناكب البحث من محركات البحث وتزحف على موقعك وتحلل مقالاته وتعمل على فحصه وتدقيقه ثم تعتمده لديها إذا كان مناسبًا وغير منسوخ.

طبعًا هناك الكثير جدًا من العوامل التي تتوقف عليها جودة وسرعة عمليات الأرشفة أهمها النشر اليومي والابتعاد عن النسخ والقوالب المسروقة وتقديم محتوى يفيد الزائر وقد نتعمق فيها لاحقًا.

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع باستخدام جوجل كونسول

عند إنشاء موقع جديد يجب أن يتم ربطه بأداة مشرفي المواقع والتي تسمى جوجل سيرش كونسول والتي تعد بمثابة المنظار الذي تنظر من خلاله وتدقق الفحص في موقعك ويعتبر دليل بدء تحسين محركات البحث لأنك ستحصل على لوحة تحكم كاملة.

ومن خلال إرشادات مشرفي المواقع من جوجل يمكنك متابعة عدد الزيارات وعدد النقرات في الموقع، ومدى تحسن سير عملية الأرشفة، وأي خلل يحدث في موقعك سوف تتلقى إشعارات به مع الطرق المقترحة لإصلاح هذا الخلل، مع الكثير جدًا من الخيارات الأخرى مثل إمكانية حذف محتوى غير مرغوب فيه من محركات البحث تمامًا، ومتابعة مؤشرات موقعك الحيوية وترتيبه بين المواقع وأكثر الكلمات المفتاحية التي تجلب لك الزيارات.

وبإصلاح أي خلل يظهر في موقعك وبتحسين الكلمات التي تجلب لك الزيارات ستجد أن مؤشرات السيو في موقعك تتحسن بشكل ملحوظ.

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع باستخدام جوجل نيوز

الالتحاق بجوجل نيوز أو منصة أخبار جوجل يساعد بشكل كبير جدًا في رفع عدد زوار الموقع وتحسين الأرشفة.

عملية ربط موقعك بمنصة أخبار جوجل هي عملية سهلة بحيث تقدم بيانات موقعك وتتلقى الرد من جوجل خلال شهر.

لا يتطلب إضافة الموقع إلى جوجل نيوز أي خبرات برمجية هي فقط استمارة بسيطة تقوم بملء البيانات فيها وإرسالها للتدقيق من خلال جوجل نيوز بابليشر.

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع باستخدام رانك ماث

رانك ماث هي واحدة من الإضافات المتميزة جدًا في تتبع مؤشرات سيو الموقع،

من الإضافات المشهورة كذلك إضافة يوست سيو، ربما تكون مفيدة وكافية  وكنا نستخدمها في ريستارت ولكن في حقيقة الأمر وبعد التجربة وجدنا أن رانك ماث أفضل منها بمراحل كثيرة من خلال المقارنة بين راك ماث ويوست سيو.

توفر رانك ماث فحص الموقع بتوفيرها لوحة تحكم سهلة جدًا تشمل ما يلي:

  • مدير الأخطاء من نوع 404:

يسجل روابط الصفحات التي يتعرض فيها الزوار ومحركات البحث لأخطاء 404، حيث تظهر لهم رسالة أن الصفحة غير موجودة.

من خلال الأداة يمكنك تشغيل “إعادة التوجيه” لإعادة توجيه الخطأ الذي يتسبب في عناوين URL إلى عناوين URL أخرى صالحة.

  • داعم صفحات الجوال المسرعة الـ AMP:

يضيف Rank Math تلقائيًا العلامات الوصفية المطلوبة في جميع صفحات AMP.

  • التحليل:

عندما تقوم بتوصيل Rank Math مع Google Search Console يصبح متاح لك معرفة أهم المعلومات من Google مباشرة في لوحة معلومات WordPress الخاصة بك.

  • أداة content AL:

تعتمد إضافة رانك ماث على استخدام الذكاء الاصطناعي لتعطيك اقتراحات متطورة لتحسين السيو والكلمات الرئيسية والأسئلة والروابط ذات الصلة بالموضوع الذي تتناوله حتى تعمل على تضمينها في محتواك لتحصل على التفرد والتصدر بين المنافسين.

  • أداة ضبط سيو الصور:

مهمة لإضافة علامتي ALT و Title إلى صورك لتكون الصور مناسبة لتوافق مؤشرات السيو وتسرع عمليات الأرشفة.

  • أداة الأرشفة الفورية:

تمكنك هذه الأداة من تنبيه محركات البحث  مباشرةً باستخدام واجهة برمجة تطبيقات IndexNow عند عمل أي تغيير في الموقع مثل إضافة الصفحات والمقالات وتحديثها أو إزالتها أو إرسال عناوين URL يدويًا.

  • أداة عداد الروابط:

تمكنك من حساب العدد الإجمالي للروابط الداخلية والخارجية من وإلى الروابط الموجودة داخل مقالاتك أو صفحاتك ومن خلالها يمكنك أيضًا مشاهدة العدد نفسه في صفحة قائمة المنشورات.

  • أداة Local SEO & Knowledge Graph

تساعدك في السيطرة على نتائج البحث للجماهير المحلية من خلال تحسين موقع الويب الخاص بك من أجل تحسين محركات البحث المحلية ويساعدك أيضًا على إضافة رمز متعلق بالرسم البياني المعرفي.

  • أداة إعادة التوجيه:

يمكنك أن تنفذ إعادة توجيه المحتوى غير الموجود بسهولة باستخدام رمز الحالة 301 و 302.

هذا يمكن أن يساعد في تحسين ترتيب موقعك ويدعم أيضًا العديد من رموز الاستجابة الأخرى.

  • أداة إنشاء سكيما الموقع:

الأداة تعمل على تمكين دعم البيانات المنظمة، والتي تضيف رمز المخطط في موقع الويب الخاص بك، مما يؤدي إلى نتائج بحث ثرية، ونسبة نقر إلى ظهور أفضل، ومزيد من حركة المرور.

  • أداة تحليل الـ SEO:

تعمل Rank Math على تحليل موقع الويب الخاص بك ومحتوى موقع الويب الخاص بك باستخدام أكثر من 70 اختبارًا مختلفًا لتقديم تحليل مُخصص لتحسين محركات البحث لك.

  • أداة إعداد خريطة الموقع :

خريطة الموقع يمكن إنشاؤها من خلال رانك ماث والتي تساعد محركات البحث بذكاء في الزحف إلى محتوى موقع الويب الخاص بك وأرشفته بسهولة.

  • أداة دعم متجر الـ WooCommerce:

في حال كنت تمتلك متجر إلكتروني يمكنك القيام بتحسين صفحات متجرك لمحركات البحث عن طريق إضافة البيانات الوصفية المطلوبة ومخطط المنتج الذي سيجعل موقعك يبرز في نتائج البحث.

يجب أن ننبه هنا أن لك كامل الحرية في تفعيل جزء من هذه الأدوات أو جميعها، فأنت تفعل ما ترى أن موقعك بحاجة إليه، وتعطل باقي الأدوات حتى توفر موارد الـ CPU.

تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع بإضافة الموقع لمحركات البحث المختلفة

صحيح أننا شرحنا إضافة الموقع أو المدونة إلى محرك بحث جوجل، ربما يؤدي هذا إلى نتائج مرضية ولكن للوصول إلى نتائج أعلى وأفضل من حيث كثافة الزيارات يمكننا إضافة الموقع لمحركات البحث المختلفة مثل بينج، وياهو.

مجرد إضافة الموقع لمحرك البحث بينج سيتم إضافته تلقائيًا إلى محرك ياهو، قم بزيارة  Bing Webmaster وأنشئ حسابك الخاص ثم اضف عنوان الـ URL الخاص بموقعك، وبما أنك سبق وأضفت البيانات في جوجل فسوف تستقبل ملحوظة تفيد بإمكانية استيراد كافة البيانات من جوجل سيرش كونسول.

نصائح للمبتدئين حول تحسين سيو الموقع

البحث عن معلومات تحسين سيو الموقع

من خلال تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع عرفت أنه يجب التنقيب عن المعلومة وألا أنتظر أن يهديني أهدهم خلاصة تجربته على طبق من ذهب، العلم عزيز، وعلى قدر بحثك وجهدك ستنال المعلومة الأكثر دقة وتخصصًا وفائدة.

كان الجميع من حولي يقول أن المحتوى العربي غير ذات فائدة ولا يساعد على التعلم، فبدأت بمتابعة نيل باتل والعديد من القنوات الأجنبية بالإضافة لذلك كنت أحاول فهم وتطبيق مقالات مدونات السيو المتخصصة مثل يوست وغيرها وكانت بالنسبة لي طرف الخيط، وكنت قد أوشكت أن أوقن بأن المحتوى العربي لا جدوى منه.

ولكنني بعد بحث مطول عثرت على عدة مصادر عربية يمكنني القول أنها ثقة مثل موقع وقناة النقيب للمعلوماتية، أعتبر الأستاذ أنمار النقيب صاحب فضل كبير عليّ بعد الله في تحسين سيو الموقع.

الأخطاء حتمية في سبيل تحسين سيو الموقع

الوقوع في الأخطاء أمر حتمي لا بد منه، كان أكثر ما يرعبني هو سماع كلمة كود، أو أضف هذا الكود إلى الهيدر أو الفوتر في الموقع، والمرة الأولى التي أضفت فيها كود لموقعي ريستارت، أوقفته عن العمل، طبعًا لأنني أضفت الكود بشكل خاطئ، وأذكر أنني بكيت وقتها، ولكن مجرد تذكر الموقع يجعلني الآن أبتسم.

الصبر

خلال تجربتي الشخصية في تحسين سيو الموقع كنت دائمًا أتعجل الوصول للقمة، والتي لم أصل إليها حتى اليوم لأنني ما زلت أتعلم.

كنت أتابع مجتمعات منشئي المحتوى والكتاب ولا أفهم أي شيء من كلامهم، ما معنى plugin، ما معنى قالب، وماذا يقصدون بمصطلح تحسين الصور، وما هي الكلمة المفتاحية كثيرًا كنت أشعر بالإحباط وأنني أبدًا لن أصل فأين سأذهب في وسط كل هؤلاء عمالقة السيو.

ولكن بيئة العمل الداعمة وفريق عملي كان يبثّ في روحي الصبر على التعلم وتقبل الخطأ وأنه يجب أن أطبق الحكمة التي تقول أن مشوار الألف ميل يبدأ بخطوة.

 

Leave a comment